بغداد وأربيل تستأنفان المحادثات لحل القضايا العالقة

18/08/2019 - 19:44 نشر في اخبار/كوردستان

من المقرر أن تستأنف المباحثات بين حكومة إقليم كردستان والحكومة العراقية، نهاية الأسبوع الجاري، حيث تم تشكيل عدة لجان بهذا الغرض.

وقال رئيس ممثلية حكومة الإقليم في بغداد، فارس عيسى، في تصريح صحفي، إنه "من المقرر أن يزور وفد من إقليم كردستان، العاصمة العراقية بغداد هذا الأسبوع".

واضاف عيسى، أن "خلال الاجتماعات السابقة بين بغداد وأربيل، تقرر تشكيل لجنتين إحداهما قانونية والأخرى فنية للتفاوض بين الجانبين، ومن المقرر أن تجرى الجولة الأولى من مباحثات اللجنتين في بغداد".

من جهة أخرى، كشف النائب عن الاتحاد الوطني الكردستاني، بختيار شاويس، الأحد، عن أبرز ملفين سيحملهما وفد حكومة إقليم كردستان العراق إلى بغداد التي سيزورها خلال الأيام المقبلة.

وقال شاويس، في تصريح لموقع روسيا اليوم، إن "وفد حكومة اقليم كردستان، الذي سيزور العاصمة بغداد، خلال الأيام المقبلة، سيبحث ملفين أساسيين وهما، الخلافات النفطية بين بغداد وأربيل، ومشروع موازنة 2020".

وأضاف، أن "العمل مستمر على التهدئة والاتفاق وإيجاد حل مناسب لهذين الملفين وملفات أخرى، لأن الطرفين اتفقا في وقت سابق على تسوية الخلافات بدلا من تعميقها".

وتابع: "في الأيام المقبلة أمامنا جولة من المفاوضات والوفد الكردي سيزور بغداد من أجل الوصول لحل للخلافات، وأعتقد أن وجهات النظر بين الطرفين متقاربة".

وقالت مصادر مطلعة، إن وفدا رفيع المستوى يشمل وزير البيشمركة شورش اسماعيل بالاضافة الى ضباط وقيادات في قوات البيشمركة يزور بغداد خلال اليومين المقبلين.

وأضافت المصادر، أن الزيارة تأتي لغرض الاجتماع مع وزارة الدفاع لبحث ملف الرواتب المخصصة للبيشمركة والبالغة 68 مليار دينار شهريا، بعد اضافة رواتب البيشمركة ضمن تشكيلات وزارة الدفاع.

وأكدت، أن الملف الثاني الذي سيتم التباحث حوله هو إعادة تشكيل غرفة العمليات المشتركة بين الجيش والبيشمركة لسد الفراغات الامنية في مناطق التماس بين القوتين بالمناطق المتنازع عليها بعد زيادة الخروقات التي قام بها تنظيم داعش.