نيجيرفان بارزاني يؤدي اليمين الدستوري رئيسا لإقليم كردستان

10/06/2019 - 15:52 نشر في اخبار/كوردستان

وسط مشاركة واسعة من مسؤولين ووزراء وسياسيين عراقيين في بغداد، إضافة إلى سفراء وممثلي بعثات دبلوماسية عربية وأجنبية، أدى نيجيرفان بارزاني اليمين الدستورية رئيسا لإقليم كردستان خلال حفل كبير أقيم وسط مدينة أربيل عاصمة الإقليم، شاركت فيه قوى وأحزاب المعارضة، على خلاف التوقعات التي خرجت بالساعات الماضية حول مقاطعة الاتحاد الوطني وحزب التغيير لمراسم أداء اليمين الدستورية.

واستكملت الاستعدادات للمراسم التي جرى التحضير لها بشكل مكثف منذ 20 يوما، إذ تمت دعوة 1200 شخصية على مستوى العالم للحضور، بحسب تقارير رسمية.

وحصل نيجيرفان بارزاني (52 عاما)، على 68 صوتا من بين 81 نائبا كانوا قد حضروا جلسة انتخابه التي عقدها برلمان كردستان الشهر الماضي، وهذه المرة الأولى التي يتم فيها انتخاب رئيس للإقليم داخل قبة البرلمان، حيث كان انتخاب الرئيس الأول للإقليم (مسعود البارزاني) عام 2005 بواسطة الاقتراع المباشر.

وشارك في حفل أداء اليمين الدستورية الرئيس العراقي برهم صالح، ورئيس البرلمان محمد الحلبوسي، وممثل رئيس الوزراء العراقي عادل عبدالمهدي، إضافة إلى سفراء وقناصل وممثلي بعثات دبلوماسية.

وكان الحدث الأبرز في ملف المشاركين هو وصول وزير الخارجية التركي إلى أربيل، في حدث اعتبر رسالة سياسية من تركيا للقوى الكردية بضرورة فتح صفحة جديدة من العلاقات وطي الخلاف السابق، الذي حدث بعد خطوة أربيل تنظيم استفتاء للانفصال عن العراق.

وتنص الإجراءات الدستورية في العراق، على أن يؤدي المسؤول اليمين الدستورية بالحلف على القرآن الكريم، بالقسم على صيانة الدستور ورعاية مصالح العراق، وحماية وحدته واستقلاله.