اشتداد الخلاف بين حزبي السلطة في إقليم كردستان حول المناصب

16/06/2019 - 23:30 نشر في اخبار/كوردستان

أعلن الاتحاد الوطني الكردستاني، الاحد، ان نقاط الخلاف والاتفاق حول كركوك وتشكيل الحكومة الجديدة في الاقليم، ضمت في الاتفاقية السياسية المبرمة مع الحزب الديمقراطي الكردستاني.

وقال المتحدث باسم الاتحاد الوطني الكردستاني لطيف شيخ عمر في تصريح صحفي ان آلية تنفيذ عملية تشكيل الحكومة الجديدة، تختلف مع عملية حسم منصب محافظ كركوك، الا ان المشترك للآليتين هو الاتفاقية السياسية بين الاتحاد الوطني الكردستاني والحزب الديمقراطي الكردستاني.

من جانبه، أكد القيادي في الاتحاد الوطني الكردستاني، محمود خوشناو، الاحد، أن الاسماء المرشحة انتهت بتنافس وترشيح اثنين من الوطني الكردستاني.

وقال خوشناو في تصريح صحفي، إن "الحزب الديمقراطي الكردستاني معترض على ترشيح خالد شواني وموافق على جمال طاهر ونحن في الإتحاد الوطني الكردستاني نرجح امكانية تسنم خالد شواني المنصب وكلاهما من الشخصيات الادارية والمهنية".

وأضاف، أن "الحزب الديمقراطي الكردستاني اعطانا تطمينات بشأن ملف كركوك ونحن لن نشارك في حكومة الإقليم اذا لم يحسم هذا الملف".

ويعد منصب محافظ كركوك نقطة الخلاف الرئيسة بين حزبي السلطة في إقليم كردستان.